برنامج الدعم النفسي وأهميته…

تعتبر برامج الدعم النفسي من أهم البرامج التي يمكن العمل عليها في مناطق النزاعات المسلحة كما هو الحال في يمننا الحبيب لما تلعبه هذه البرامج من دور أساسي في أعادة تأهيل المتضررين نفسيا وخصوصا الأطفال والنساء..ومن هنا ولأدراكنا الواجب الذي يجب أن تضطلع به منظمات المجتمع المدني كان لزاما علينا في منظمة غدق للتنمية أن نولي هذا الجانب جل الأهتمام وقد توجنا ذلك الأهتمام بتنفيذ مشروع للدعم النفسي من خلال برنامج تدريب وتأهيل الأخصائيين الاجتماعيين في 35 مدرسة من مدارس مديرية السبعين بأمانة العاصمة صنعاء من 5 إلى 9 نوفمبر2017م وهدفنا من خلال هذا المشروع الذي تم تمويله من قبل منظمة الأيادي النقية إلى تأهيل الأخصائيين في مجال الدعم والرعاية النفسية للمتضريين من الحرب وبما يتلائم والمعايير التربوية والأجتماعية والنفسية ليقوموا بدورهم في تطبيق ما تعلموه في مدارسهم ومجتمعهم..فالأخصائيين الأجتماعيين هم من يعول عليهم ان يلعبوا دورا مهما في هذا الجانب .

وقد تضمن البرنامج التدريبي العديد من الأتشطة التي ركزت على إكساب المتدربين خبرات ومهارات متنوعة للأستفادة منها في حقل العمل التربوي والأجتماعي ولتساعدهم في التعاطي مع الحالات التي قد تصادفهم في المدرسة أو خارجها .

وأهم مايميز هذا البرنامج الذي تم تنفيذه تحت أشراف مباشر من وزارة التربية والتعليم أستمراريته والتواصل بشكل دائم مع الأخصائيين وتقييم نتائجه في الواقع الميداني وقياس أثره على المدى البعيد.. كما أنه يعتبر المرحلة الأولى وستتبعه مراحل أخرى إن شاء الله في مديريات ومحافظات أخرى كون الحاجة ملحة لأستمرار هذا البرنامج في ظل الظروف التي يشهدها وطننا وأنعكاساتها على الوضع النفسي لألاف اليمنيين المتضريين من الحرب والذين هم بأمس الحاجة لبرامج الدعم والرعاية النفسية.

المسؤول الإعلامي/ شذى الصوفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى