حذرت الأمم المتحدة من أن المساواة الكاملة بين الجنسين “ما زالت على بعد قرون

 

نيويورك – رشادالخضر – الأمم المتحدة

حذرت الأمم المتحدة، من أن المساواة الكاملة بين الجنسين ستستغرق ما يقرب من 300 عام لتحقيقها بالمعدل الحالي للتقدم، قائلة إن العديد من الأزمات الحالية قد فاقمت التفاوتات

وأفادت هيئة الأمم المتحدة للمرأة في تقرير بأنه “وفقا لمعدل التقدم الحالي، فإن الأمر سيستغرق ما يصل إلى 286 عاما لسد الثغرات في الحماية القانونية وإزالة القوانين التمييزية، و140 عاما لتمثيل المرأة بشكل متساو في مناصب السلطة والقيادة في مكان العمل، و40 عاما على الأقل لتحقيق تمثيل متساو في البرلمانات الوطنية”، مشيرة إلى أن “هذا بعيد جدا عن هدف الوصول إلى المساواة بين الجنسين بحلول عام 2030، على النحو المنصوص عليه في أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، أو أهداف التنمية المستدامة”.
وأفادت بأن “التحديات العالمية، مثل جائحة كوفيد -19، والصراعات العنيفة، وتغير المناخ، ورد الفعل العنيف ضد الصحة والحقوق الجنسية والإنجابية للمرأة، تزيد من تفاقم التفاوتات بين الجنسين”، مبينة أنه “بحلول نهاية عام 2022، سيعيش ما يقدر بنحو 383 مليون امرأة وفتاة في فقر مدقع بأقل من 1.90 دولار في اليوم، مقارنة بـ 368 مليون رجل وصبي، في انعكاس مقلق في معركة الحد من الفقر”.
وذكرت أنه “كان هناك 44 مليون امرأة وفتاة تم تهجيرهن قسرا بحلول نهاية عام 2021، وهو أعلى رقم على الإطلاق، وأكثر من 1.2 مليار امرأة وفتاة في سن الإنجاب يعيشون في بلدان تفرض قيودا على الوصول إلى عمليات الإجهاض”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى