المبعوث الأممي يغادر صنعاء بعد مشاورات مع جماعة أنصار الله ( الحوثيين)

غادر المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، العاصمة صنعاء بعد زيارة دامت ثلاثة أيام، أجرى خلالها مباحثات مع قادة جماعة “أنصار الله” حول التطورات على الساحة اليمنية.

وقال مصدر بخارجية صنعاء لوكالة “سبوتنيك”: “إن المبعوث الأممي غادر اليوم صنعاء بعد جولة من المشاورات في العاصمة صنعاء”.

مطار صنعاء الدولي
“أنصار الله”: إذا اتخذ التحالف هذا الإجراء سيعود مطار صنعاء للعمل
وناقش المبعوث الأممي خلال زيارته إلى صنعاء مع زعيم جماعة “أنصار الله” عبد الملك الحوثي، ورئيس تنظيم المؤتمر الشعبي العام صادق أمين أبو راس، الترتيبات لعقد جولة جديدة من المشاورات السياسية بين الأطراف اليمنية، بعد إعلانه تعثر جولة جنيف في السادس من أيلول/ سبتمبر الجاري.
وقال الناطق باسم الحوثيين محمد عبد السلام:”التقى عبد الملك بدر الدين الحوثي بالمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث”.

وأضاف عبد السلام “تم مناقشة سبل التهيئة لعقد مشاورات قادمة وما يُعانيه الشعب اليمني من قيود وإجراءات اقتصادية، وما ترتب على ذلك من وضع إنساني حرج نتيجة الإجراءات الظالمة التي تمارسها قوى العدوان وتستهدف بشكل ممنهج ومتعمد حياة المواطنين ومعيشتهم اليومية”.

وكانت جهود الأمم المتحدة فشلت في جمع أطراف النزاع في اليمن على طاولة المشاورات في جنيف، بعد تعثر وصول وفد جماعة أنصار الله “الحوثيين” في الموعد المقرر 6 أيلول/سبتمبر الجاري.

ويعيش اليمن أوضاعاً مزرية مع استمرار الحرب التي تشنها السعودية عبر تحالف عسكري منذ آذار/مارس 2015 وذلك عقب استيلاء جماعة “أنصار الله” على السلطة وإطاحة الرئيس المنتخب عبد ربه منصور هادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى