أردوغان يعلن خلعه لأمريكا ويقول لها مع السلامة

هدد الرئيس التركي رجب طيب ادوغان أمريكا بقطع علاقات استراتيجية معها مؤكدا أن بلاده سترد على الحرب التجارية التي أطلقتها إمريكا ضد بلاده بالتحول إلى اسواق جديدة .

ونقلت وكالة الأناضول تصريحا عن الرئيس التركي أدلى به أمام انصاره بولاية طرابزون شمالي شرق البلاد من يفرط في علاقته الأستراتيجية مع تركيا من أجل علاقات مع تنظيمات إرهابية نقول له مع السلامة ) في أشارة إلى فرض أمريكا عقوبات ضد أنقرة على خلفية أحتجاز الأخيرة للقس الأمريكي آندرو برونسون بتهم تتعلق بالإرهاب .. وشدد اردوغان على أن ( ما فشلوا في تحقيقه عبر عبر التحريض ومحاولة الأنقلاب يحاولون تنفيذه الآن بالمال وهذا يسمى صراحة حربا أقتصادية )

وأكد اردوغان أن بلاده لن ترضخ للتهديدات ومستعدة لكافة الأحتمالات الأقتصادية قائلا ( لن نستسلم إن هاجمتمونا بدولاراتكم فسنبحث عن طرق اخرى لتسيير أعمالنا ) وأعتبر الرئيس التركي أن التقلبات في سعر صرف العملة الوطنية الليرة لا يمكن تفسرها منطقيا وهي نتجت عن مؤامرة ضد تركيا وأضاف لقد كشفنا مؤامرتكم ونحن نتحداكم..من الحماقة الأعتقاد بأن دولة مثل تركيا ستتعثر جراء تقلبات سعر صرف االعملات الأجنبية….. مشددا أن بلاده سترد بعقد تحالفات جديدة والتوجه إلى أسواق جديدة مؤكدا أن إجراءات واشنطن الأقتصادية المعادية لبلاده تضر بالمصالح الأمريكية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى