وفاة الفنان اليمني أبو بكر سالم عن عمر ناهز 78 عاما

شذى الصوفي………….

توفي الفنان اليمني ‎أبو بكر سالم بلفقيه، بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز 78 عاما.

وذكرت وسائل اعلام ان الفنان أبوبكر سالم عانى في الفترة الأخيرة من مشاكل صحية، أجرى على إثرها عملية قلب مفتوح في ألمانيا، ثم أدخل إحدى المصحات لفترة امتدت الاشهر

ولد الفنان أبو بكر سالم في 17 اذار 1939 وهو مغن، وملحن، وشاعر، وأديب سعودي من أصول يمنية، وانتقل للعيش في المملكة منذ سبعينيات القرن الماضي بعد أن عاش متنقلاً بين عدن وبيروت، وجدة، والقاهرة إلى أن استقر في الرياض.

و كتب أول اغنيه له وهو في سن السابعة عشرة وهي “يا ورد محلا جمالك بين الورود” ولديه ديوان شعري باسم “شاعر قبل الطرب”.

وحصل الفنان أبوبكر سالم خلال مسيرته الفنية على العديد من الأوسمة والجوائز والتكريمات، منها الكاسيت الذهبي من إحدى شركات التوزيع الألمانية، وجائزة منظمة “اليونسكو” للفن، ووسام الثقافة في العام 2003، وتذكار صنعاء عاصمة الثقافة العربية عام 2004، وقلده الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح، وسام الفنون من الدرجة الأولى عام 1989، ومنحته جامعة حضرموت درجة الدكتوراه الفخرية في العام 2003.

وكرّم أيضا أبوبكر من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وحصل منها على وسام من الدرجة الأولى في الفنون والآداب، كما أهداه الشيخ زايد بن سلطان سيفا من الذهب الخالص احتفظ به حتى وفاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى