مع فشل مؤتمر جنيف إشتداد المعرك في الحديدة وقطع طريق ك16

تصاعدت حدة المعارك في الحديدة غرب اليمن اليمن بين قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمدعومة من التحالف السعودي وبينقوات أنصار الله الحوثيين وبشكل غير مسبوق وقال سكان محليون أن دوي الأنفجارات بات يسمع بشكل كبير بتجاه خط الكورنيش والأحياء القريبة من جامعة الحديدة..كما أكدت المصادر قطع طريق كيلو 16 الأسترتيجي  وسط تباين الأنباء عن تقدم القوات الحكومية وسيطرتها على جامعة الحديدة  وطريق الكورنيش المؤدي إلى ميناء الحديدة وأعلان قوات العملاقة عن سيطرتها على مناطق وأسعة من الدريهمي خلال معارك الجعمةواليوم السبت وهو مانفاه أنصار الله مؤكدين أنهم تمكنوا من صد زحوفات قوات هادي وتكبيدها خسائر فادحة في الأفراد والمعدات ..ياتي هذا التصعيد العسكري بعد فشل مؤتمر جنيف الذي كان مقررا أنعقاده في 9 من سبتمبر الجاري لعدم حضور وفد أنصار الله الحوثيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى