تدهور الريال الإيراني يشعل المظاهرات من جديد

عادت المظاهرات إلى عدد من المدن الإيرانية أحتجاجا على الأوضاع الإقتصادية وتدهور العملة المحلية التي فقدت ثلثي قيمتها خلال ستة أشهر حيث هاجم متظاهرون إيرانيون الليلة الماضية حوزة علمية في بلدة أشتهاد في محافظة كرج غرب طهران مع أستمرار تحركات أحتجاجية في عدد من المدن ..ونقلت وكالة (فرانس بربس ) عن مدير الحوزة حجة الإسلام هندياني أن ما يقارب 500 متظاهر هاجموا المدرسة حوالي الساعة التاسعة مساء الجمعة محاولين كسر أبوابها وأحراق محتوياتها …وأصاف أن المحتجين كانوا يحملون الحجارة وكسروا كل نوافذ قاعة الصلاة وهم يرددون شعارات ضد النظام واوضح هندياني أن الشرطة قامت بتفريقهم وأعتقال عدد منهم وشهدت الأيام الأخيره تظاهرات في أصفهان وشيراز ومشهد وطهران ..ورغم محدودية هذه الإحتجاجات مقارنة بالإحتجاجات السابقة الا أن ما يمزها هو أن الإيرانيين هذه الأيام يترقبون بقلق التداعيات الإقتصادية لإعادة فرض العقوبات الأمريكية على بلادهم ورغم أن الشركات الأصغر قد أعلنت أنها ستعمل على الإلتفاف على العقوبات ..أكدت شركات توتال وبيجو وسيمنز أنه سيتعين عليها الإنسحاب من السوق الإيرانية مما سيضاعف من الإزمة الإقتصادية في إيران التي بدون شك ستفقد عدد من المكاسب التي كانت قد تحصلت عليها بعد توقيع الإتفاق النووي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى