الإحتجاجات الشعبية ضد الحكومة تتواصل في عدن

مع تواصل الأحتجاجات المطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية ووقف تدهور العملة المحلية بالاضافه إلى المطالبة بصرف المرتبات المنقطعة منذ أكثر من عام ..أكد القيادي الجنوبي أحمد الربيزي أن الأحتجاجان السلمية التي أنطلقت مؤخرا في عدن تاتي رفضا لفساد حكومة بن دغر وعجزها التام في تحسين معيشة المواطن ..وتابع الأحتجاجات السلمية تعبيرا طبيعيا لما وصل اليه حال البلاد من غلاء وبلاء من قبل حكومة الفساد وعجزها عن تطبيع الحياة ووقف تدهور العملة وتحسين خدمة المؤسسات الخدماتية الكهرباء والماء والإتصالات وتوقيف طفح المجاري الذي أغرق البلاد وكان ناشطون قد دعوا إلى مواصلت المسيرات الأحتجاجية السلمية وقالوا في رسائلهم عبر وسائل التواصل الإجتماعي أن هذه الأحتجاجات ليست موجهة ضد طرف او جهة ولاتتبع حزب أو جماعة معينة وأنما هي تحرك جماهيري سلمي أحتجاجا على تردي الخدمات وتدهور العملة والأنفلات الأمني والغلاء والفساد الذي يكون ضحيته الاول المواطن البسيط .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى