ألمانيا تصادق على تسليم دبلوماسي إيراني متهم بمحاولة استهداف المعارضة

 

د/ رلى حسون
برلين

بناء على مذكرة أوروبية تتهمه بالتورط في مؤامرة تفجير مظاهرة بباريس، في 30 يونيو الماضي

قالت محكمة ألمانية، اليوم الإثنين، إنها وافقت على تسليم دبلوماسي إيراني مطلوب في بلجيكا، للاشتباه في تورطه في محاولة فاشلة لتفجير مظاهرة للمعارضة الإيرانية قرب العاصمة الفرنسية باريس.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس، عن محكمة بامبرغ، أنها وافقت على مذكرة التوقيف الأوروبية لأسد الله أسدي (47 عاما)، وحكمت بأن الحصانة الدبلوماسية لا تنطبق في القضية.

ولم يتضح على الفور متى ستتم عملية التسليم.

وألقي القبض على أسدي، في يوليو/تموز الماضي قرب مدينة أشافنبورغ الألمانية، بناء على مذكرة أوروبية تتهمه بالتورط في مؤامرة لتفجير مظاهرة، في العاصمة الفرنسية، في 30 يونيو/ حزيران الماضي.

وجاء اعتقاله بعد توقيف زوجين من أصول إيرانية في بلجيكا، قالت السلطات إنها عثرت على متفجرات في سيارتهما.

ويواجه الدبلوماسي الإيراني اتهاما من السلطات البلجيكية بضلوعه في مخطط لشن هجوم على تجمّع لمنظمة (مجاهدي خلق) الإيرانية المعارضة، في فرنسا ،
وتستعد ألمانيا لتسليم أسد الله أسدي، إلى بلجيكا لمحاكمته مع منفذي الهجوم وهما أمير سعدوني (38 عامًا) وامرأة معه تدعى نسيمة نومني (33 عامًا)، وهما إيرانيان يحملان الجنسية البلجيكية، قالا إنهما استلما القنبلة من أسدي، في لوكسمبورغ، قبل يوم من تنفيذ العملية، حسب ما نقلت وسائل إعلام أوروبية عن القضاء البلجيكي ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى