كوريا الجنوبية.. مواطنون يشكرون مدينة جينتشون لاستضافة لاجئين أفغان بطريقة غريبة من نوعها

 

عين اليمن الحر – : “يونهاب”

أفادت وكالة “يونهاب” بأن المواطنين في كوريا الجنوبية يعربون عن امتنانه لمدينة جينتشون لاستضافة ما يقرب من 400 لاجئ أفغاني، بطريقة “تجارية”.

وأشارت “يونهاب” إلى أن “المواطنين يعربون عن هذا الشكر والامتنان، عن طريق تكثيف استخدام مركز تسوق عبر إلكتروني يبيع المنتجات الزراعية والمنتجات التي تتخصص فيها البلدة الريفية جينتشون، التي تقع وسط البلاد، لافتة إلى أن قرابة الـ390 أفغانيا وصلوا إلى كوريا الجنوبية يوم الخميس الماضي، ثم تم نقلهم اليوم التالي إلى المعهد الوطني لتنمية الموارد البشرية كمأوى مؤقت لهم، في جينتشون بإقليم تشونغ تشونغ الشمالي على بعد 91 كيلومترا جنوب شرق سيئول”.

وبحسب الوكالة، فإنه “مع وصول الحافلات التي تقل الأفغان إلى جيتشون، بدأ عدد غير مسبوق من المتسوقين عبر الإنترنت من جميع أنحاء البلاد في استخدام مركز تسوق جينتشون، وهو مركز تسوق إلكتروني غير ربحي يديره مكتب إدارة المدينة، في إظهار واضح للامتنان لسكان جينتشون ومدينتهم التي احتضنت لاجئي الحرب”.

ونقلت “يونهاب” عن مسؤول المدينة قوله إن “جينتشون مول المعروف أيضا باسم “جي سي مول”، أصبح غير قادر على الحركة بسبب ارتفاع عدد الطلبات”، حيث أعلن مركز التسوق في إشعار أنه “تلقى حوالي 1500 طلب منذ يوم الجمعة، أي أكثر من 20 مرة من طلبات نهاية الأسبوع المعتادة، وأوضح قائلا: “من أجل تجنب التأخير في التسليم قدر الإمكان، قررنا ضرورة التوقف مؤقتا عن تلقي الطلبات”، مشيرا إلى أنه “يتم إنتاج معظم منتجات مركز جيتشون التجاري من وقت لآخر، بدلا من بيعها بكمية كبيرة من مخزون معد مسبقا، ولقد تجاوزت الطلبات بالفعل طاقتنا الإنتاجية اليومية”.

هذا وأفاد مسؤول من مكتب المدينة بأن “المركز التجاري تلقى الكثير من رسائل الشكر من عدد كبير من الناس، بالإضافة إلى ارتفاع الطلبات على المنتجات الزراعية”، لافتا إلى أن “معظم الكوريين الجنوبيين في الرسائل إنهم يشعرون بالامتنان لسكان جينتشون لقبولهم اللاجئين الأفغان ومعاملتهم بلطف”.

وأضاف: “في العادة، كان مركز جينشيون يتلقى ما بين 30 إلى 35 طلبا يوميا، وبعد أنباء عن وصول اللاجئين الأفغان إلى جينتشون، تجاوزت الطلبات طاقته الاستيعابية”.

وكانت وزارة العدل الكورية الجنوبية قد كشفت أن الأفغان الذين تم إجلاؤهم سيبقوا تحت الحجر الصحي في منشأة جينشيون لمدة أسبوعين، ثم سيبقون هناك لمدة ستة أسابيع أخرى لتلقي دروس تعليمية مختلفة حول كيفية التأقلم على الحياة في كوريا الجنوبية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى