بن مبارك يبحث أزمة بلاده في مسقط

 

متابعة – صالح علون

قال وزير الخارجية اليمني، أحمد بن مبارك، إن عُمان لعبت دورا لإنهاء الحرب والوصول لتسوية سياسية في اليمن، على ما أفادت به وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وقالت الوكالة اليمينة إن وزير الخارجية اليمني التقى بوزير المكتب السلطاني، سلطان بن محمد النعماني في مسقط، حيث بحث الطرفين “جهود السلام الإقليمية والدولية في ضوء المبادرة الاممية في إنهاء الحرب ووقف نزيف الدم اليمني والتنسيق بين البلدين في هذا الصدد”.

وسبق للوزير اليمني أن التقى، الأحد، نظيره العماني بدر البوسعيدي في مسقط.

وأشار الوزير اليمني إلى “التعنت الذي تبديه مليشيات الحوثي في كل مرة (…) لتؤكد عدم جديتها في التعاطي مع الجهود الاقليمية والدولية لوقف إطلاق النار والجلوس في طاولة المفاوضات”.

وتأتي زيارة الوزير اليمني للعاصمة مسقط بالتزامن مع وجود وفد عماني في صنعاء للالتقاء بقيادات جماعة الحوثي.

وتقود السعودية تحالفا عربيا في اليمن لإعادة الحكومة المعترف فيها دوليا بعد سيطرة المتمردون الحوثيون على أجزاء متفرقة من الأراضي اليمنية، بما في ذلك العاصمة صنعاء.

وقال الوزير بن مبارك “إنه من الأهمية أن تغتنم المليشيات الحوثية تلك المبادرات المتتالية لإحلال السلام وعدم تفويت الفرصة لما فيه مصلحة الشعب اليمني”، لافتا إلى أن الحكومة قدمت الكثير من التنازلات منذ بداية الحرب التي بدأت عام 2014 “والانقلاب على الشرعية الذي أدى إلى أسوأ أزمة إنسانية في العالم”.

وكان وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، اتصل بنظيره العماني بدر البوسعيدي، الجمعة، لبحث الأزمة اليمنية ومناقشة مسألة وقف الحرب وإتاحة وصول الإمدادات الإنسانية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى