واشنطن : إصدار مجلس الأمن إعلانا في الوقت الحالي لن يساهم بخفض التصعيد بين الفلسطينيين والإسرائيليين

 

 

 

متابعة – رشادالخضر – الأمم المتحدة نيويورك

 

أكدت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة ليندا توماس غرينفيلد أنها “لا تعتقد أن إصدار مجلس الأمن إعلانا في الوقت الحالي سيساعد في خفض التصعيد بين الفلسطينيين والإسرائيليين”.

 

وقال مصدر دبلوماسي لوكالة “رويترز” إن غرينفيلد “أبلغت مجلس الأمن الدولي بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن عبر عن دعمه لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفلسطينيين”.

وأضاف المصدر أن “غرينفيلد قالت لمجلس الأمن إننا لم نلتزم الصمت ولا أنتم، وتركيزنا منصب على المساعي الدبلوماسية المكثفة لإنهاء العنف”.

وأشار إلى أن “غرينفيلد عبرت عن عدم اعتقادها بأن إصدار مجلس الأمن إعلانا في الوقت الحالي سيساعد في خفض التصعيد”.

المصدر: “رويترز”

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى