واشنطن تدعو لإجماع دولي ينهي الحرب في اليمن

 

متابعات – عين اليمن الحر

 

أكد المبعوث الأمريكي الخاص لليمن، تيم ليندركينغ، ومبعوثة الولايات المتحدة لدى الامم المتحدة ليندا غرينفيلد، يوم السبت، على أهمية إجماع مجلس الأمن الدولي، على إنهاء الحرب في اليمن.

وبحسب تغريدة نشرها المكتب الصحفي لوزارة الخارجية الأمريكية – شؤون الشرق الأدنى، فقد التقى ليندركينغ بـ غرينفيلد في العاصمة الامريكية واشنطن وناقشا المواضيع المتعلقة باليمن، وأكدا على” اهمية ان يقوم مجلس الامن بإنهاء حرب اليمن”.

وأضاف المكتب ان ليندركينغ ناقش مع مبعوثة بلاده، “المعاناة التي لا داعي لها التي سببها هجوم الحوثيين على مأرب، والذي يتناقض بشكل صارخ مع التزامهم المفترض بتحسين الوضع الإنساني”.

ويوم الجمعة، حملت الخارجية الامريكية، جماعة الحوثي مسؤولية إفشال الاجتماعات التي أجراها المبعوث الأممي الى اليمن “مارتن غريفيث”، لمدة أسبوع في مسقط، بهدف التوصل الى اتفاق سلام ينهي الحرب اليمنية، وانتهت دون تحقيق أي تقدم، وقالت في بيان، إن جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران في اليمن أضاعت “فرصة كبرى” لإبداء التزام بالسلام برفضها الاجتماع مع مبعوث الأمم المتحدة في مسقط، وأكدت أن الحوثيين يساهمون في تدهور الوضع الإنساني في اليمن بمواصلة الهجوم على مأرب “الأمر الذي يفاقم الأوضاع المتردية لليمنيين النازحين المستضعفين .

المصدر : رويتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى