بلينكن يؤكد حرص الولايات المتحدة على تعزيز احترام الحريات الأساسية في العالم

نيويورك – عين اليمن الحر –

أعلن وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن، الخميس، التزام الولايات المتحدة بالديمقراطية والسعي من أجل عالم أكثر شمولية وإنصافا وسلما.

وأوضح بلينكن في بيان بمناسبة اليوم العالمي للديمقراطية أنه “من خلال وضع حقوق الإنسان في صميم سياستنا الخارجية تعمل الولايات المتحدة على تعزيز احترام الحريات الأساسية على مستوى العالم”.

وقال بلينكن “نحن نعلم أن احترام حقوق الإنسان وكرامته أمر ضروري لتحقيق السلام الدائم والازدهار المستدام”، مشيرا إلى أن هذا الاحترام يرتكز على تجربتنا كدولة ديمقراطية بعيدة عن الكمال، ولكنه يدفع باستمرار من أجل مجتمع أكثر عدلا وإنصافا”.

وأشار الوزير بلينكن إلى أن الولايات المتحدة تعمل مع الحكومات الشريكة والمجتمع المدني والقطاع الخاص في “عام العمل” المكرس للوفاء بالتعهدات التي تم التعهد بها في قمة ديسمبر 2021 من أجل الديمقراطية.

وتشمل هذه التعهدات مجموعة بارزة من مبادرات السياسة والمساعدات الخارجية التي تقوم على تعزيز الديمقراطية في جميع أنحاء العالم ومكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان.

وأوضح الوزير بلينكن أن الرئيس الأميركي جو بايدن سيستضيف قمة ثانية للديمقراطية العام المقبل لتقييم التقدم المحرز بشأن هذه الالتزامات التي تعزز المؤسسات الديمقراطية وتوفر الحماية من التهديدات الاستبدادية وتضمن أن الديمقراطيات يمكن أن تقدم لمواطنيها.

وأعرب وزير الخارجية الأميركي عن تضامن الولايات المتحدة كل يوم مع الناس في جميع أنحاء العالم الذين يطبقون المبادئ الديمقراطية سواء من خلال حماية حريات وطنهم من العدوان أو مواجهة الكراهية عبر الإنترنت أو شخصيا أو الاحتجاج السلمي في الساحات العامة.

متابعات –

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى