بانون: مكتب التحقيقات الفيدرالي يداهم منازل 35 من مساعدي ترامب

نيويورك – عين اليمن الحر – متابعات

قال ستيف بانون مستشار دونالد ترامب السابق، اليوم الجمعة، إن مكتب التحقيقات الفيدرالي داهم أماكن تواجد 35 من كبار مساعدي الرئيس الأمريكي السابق بعد أسابيع فقط من مداهمة منزل في مار إيه لاغو من قبل سلطات إنفاذ القانون.
واشنطن – سبوتنيك. وذكر بانون خلال مقابلة تلفزيونية: “كانت هناك 35 مداهمة من مكتب التحقيقات الفيدرالي بالأمس”.
وأوضح مستشار ترامب السابق أن هذه المداهمات شملت 35 من كبار أعضاء حملة “اجعل أمريكا عظيمة مرة أخرى” وجمهوريين وأنصار دونالد ترامب.

قارن بانون مكتب التحقيقات الفيدرالي بجستابو – الشرطة السرية النازية – واتهمه بمحاولة ترهيب المعارضين السياسيين مثله.
ودافع بانون يوم الخميس بأنه غير مذنب أمام محكمة في نيويورك في تهم غسيل الأموال والاحتيال المرتبطة بتورطه في حملة “نحن نبني الجدار” لجمع التبرعات لأمن الحدود.
خرج بانون بكفالة بعد تسليمه جوازات سفره. ومن المقرر استئناف القضية المرفوعة ضده في 4 أكتوبر/ تشرين الأول.
وتأتي مداهمات مكتب التحقيقات الفيدرالي في أعقاب مداهمة الشهر الماضي لمنزل ترامب كجزء من تحقيق فيدرالي في سوء التعامل المحتمل معلومات سرية. نفى ترامب الاتهامات وأدان التحقيق باعتباره تسليحا للنظام القضائي الأمريكي ضد أعداء إدارة بايدن.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى