الاتفاق النووي.. فرنسا والمانيا وبريطانيا تحث إيران على اغتنام “الفرصة الحاسمة”

 

عين اليمن الحر –

حثت فرنسا وألمانيا وبريطانيا إيران على الموافقة على مقترح لاستئناف الاتفاق النووي، وأشارت الدول الثلاث في بيان مشترك، إلى إعداد النصوص النهائية للاتفاق، لكن إيران “اختارت عدم اغتنام هذه الفرصة الدبلوماسية الحاسمة”.

وذكرت الحكومات الأوروبية الثلاث، السبت، أن إيران اختارت إثارة “قضايا جانبية” و”تواصل تصعيد برنامجها النووي بطريقة تتجاوز أي تبرير مدني مقبول”.
ويأتي البيان وسط جهود لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015، المعروف باسم خطة العمل الشاملة المشتركة، والذي تم بموجبه تخفيف العقوبات على إيران مقابل فرض قيود على برنامجها النووي.
وانسحاب الولايات المتحدة الأحادي من الاتفاق عام 2018 إبان ولاية الرئيس السابق دونالد ترامب، وإعادة فرض العقوبات على إيران دفعا طهران إلى البدء في التراجع عن شروط الاتفاق.
وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، الأربعاء، إنها تعتقد أن إيران زادت مخزونها من اليورانيوم عالي التخصيب ليصبح قريبا من مستويات الأسلحة.
وأرسلت إيران الأسبوع الماضي ردا مكتوبا على المفاوضات بشأن المسودة النهائية لخارطة طريق للأطراف للعودة إلى الاتفاق النووي، على الرغم من تشكيك الولايات المتحدة في عرض طهران.
ولم يعلن أي من الجانبين عن محتوى هذا الرد.
وتعمل إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن على عودة العمل بالاتفاق النووي الإيراني المتداعي الذي وضع قيودا على برنامج إيران النووي مقابل تخفيف العقوبات بمليارات الدولارات، والتي تصر إيران على أنها لم تحصل عليها مطلقا.
أسوشيتد برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى