أميركيان بين المصابين في هجومي القدس أستهدف محطتين للحافلات

 

نيويورك – عين اليمن الحر

أعلن السفير الأميركي في إسرائيل، توم نيدس، إصابة مواطنين أميركيين بجروح في الهجومين اللذين استهدفا محطتين للحافلات في القدس، الأربعاء، متوقعا تماثلهما للشفاء.

وكتب السفير في حسابه على تويتر: “للأسف، يمكنني الآن أن أؤكد أن مواطنين أميركيين كانا من بين المصابين في الهجمات الإرهابية التي وقعت اليوم في القدس. بينما نتجه للاحتفال بعيد الشكر، أنا ممتن لأنهما سيتماثلان للشفاء”.

وقالت أجهزة الطوارئ إن شخصا قتل وحوالي 15 آخرين أصيبوا في تفجيرين وقعا في محطتي حافلات على مشارف القدس.

ووقع انفجار في محطة للحافلات في المخرج الغربي للقدس تسبب بمقتل رجل وإصابة 11 بجروح. وبعدها، وقع انفجار ثان في محطة أخرى على مقربة تسبب بإصابة 3 أشخاص وألحق أضرارا بحافلة، بحسب ما أعلن مستشفى محلي.

وأعلن مستشفى “شعاري تسيدك” في القدس وفاة فتى في الـ15 من عمره متأثرا بجروح أصيب بها في الانفجار الأول، بينما قدمت فرق الإسعاف العلاج لشخص آخر في حالة حرجة.

واعلنت الشرطة الإسرائيلية في وقت سابق وفاة أحد المصابين في انفجارين وقعا في ضواحي القدس الأربعاء.

وقالت أجهزة الطوارئ إن ما يصل إلى 15 شخصا أصيبوا في تفجيرين وقعا في محطتي حافلات على مشارف القدس.

وذكر بيان للشرطة الإسرائيلية أن الانفجارين وقعا بفارق زمني 30 دقيقة وأنه “يشتبه بأنهما هجوم فلسطيني”.

وقالت الخدمات الصحية إن 12 شخصا نقلوا إلى المستشفى بعد التفجير الأول بينهم اثنان على الأقل أصيبا بجروح خطيرة. وقالت الشرطة إن ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص أصيبوا في التفجير الثاني.

متابعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى