الكاتبةالليبية نوال عمليق : استعدوا للبقاء طويلا في البيوت

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 12 يناير 2021 - 3:26 مساءً
الكاتبةالليبية نوال عمليق : استعدوا للبقاء طويلا في البيوت

بقلم ✍️ : الكاتبة الليبيه | نوال عمليق
تمنيت ان اخرج عليكم في هذا اليوم بخبر جميل يبعث الحياة فينا ولكن للاسف باتت اخبارنا السعيدة قليلة استعدوا للبقاء طويلا في البيوت .. السلالة الجديدة من ‫كورونا‬ التي أعلن عنها رئيس الوزراء البريطاني جونسون خطيرة .
دول أوروبية تعلن إغلاق حدودها مع بريطانيا.كثير من الدول تمنع الطيران من وإلى بريطانيا.ألمانيا تدعو الاتحاد الاوروبي لاجتماع عاجل لتفعيل آلية طواريء. الهيئة الاميركية للصحة تحذر ، ومنظمة الصحة العالمية تدعو الى تعزيز القيود بعد ظهور السلالة في بريطانيا وهولندا وبلجيكا والدانمرك الامارات والسعودية توقف حركة الطيران وماذا عنا نحن فى ليبيا هل ستخرج علينا وزارة الصحة بقرارات وقيود وقائية تنبهنا ان العالم في خطر أم كعادتنا نكون اخر ناس تستيقظ لشعورها بالخطر ..وهل في وقتنا هذا نحن مستعدين لمثل هذه الجائحة هل نملك سبل الوقاية ..وخاصة في ظل ظروفنا الاقتصادية هل سنلزم بيوتنا لنموت جوعا فيها ام نتدافع على ابواب المصارف لنموت ايضا ..فعلا هنا نقول تعددت الاسباب والموت واحد ما يهون علينا هذا المصاب هو اننا لا ننفرد به كعادتنا في الازمات بل هو مصاب عالمي تشاركنا فيه .. وعلى الصعيد العالمي، أوصت منظمة الصحة العالمية “كل الدول بتعزيز قدراتها على تحديد سلالات فيروس سارس-كوف-2 حين يكون ذلك ممكنا وتقاسم المعلومات على الصعيد الدولي، وخصوصا اذا تم تحديد الطفرات الاشكالية نفسها”.
وإضافة إلى الدول التي رصدت على أراضيها السلالة التي مصدرها بريطانيا، “أبلغت دول عدة منظمة الصحة العالمية بوجود سلالات أخرى تتضمن بعض التغييرات الجينية للسلالة البريطانية”. ورأت جنوب أفريقيا التي رصدت بدورها سلالة جديدة أن الطفرة المذكورة تشكل مصدرا لعدوى واسعة النطاق. وأكدت المنظمة ان الدول “تجري ابحاثا اضافية من أجل فهم أفضل للعلاقة”..فلذلك استعدو لنبدأ ابحاثنا المحلية لفهم افضل للعلاقة بين الوباء العالمي ووبائه المحلي ..

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.