استجابة لدعوة محافظ مأرب.. العكيمي يدعو أبناء الجوف للنفير والتعبئة العامة لمواجهة الحوثي

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 2 مايو 2021 - 10:43 مساءً
استجابة لدعوة محافظ مأرب.. العكيمي يدعو أبناء الجوف للنفير والتعبئة العامة لمواجهة الحوثي

متابعة – عبدالله ذرحان

دعا محافظ محافظة الجوف اللواء أمين العكيمي أبناء المحافظة واليمن بشكل عام إلى النفير ومساندة الجيش الوطني في مواجهة  الحوثي   المدعومة من ايران، وذلك بعد يومين من دعوة محافظة مارب سلطان العرادة لشباب اليمن للالتحاق بمعسكرات التدريب بالجيش للدفاع عن مستقبلهم.

جاء ذلك خلال ترأسه لقاء موسع ضم قيادات السلطة المحلية وعدداً من وجهاء واعيان قبائل دهم، وفق موقع “سبتمبر نت”.

وشدد العكيمي على ضرورة “التعبئة في صفوف أبناء الجوف استجابة لدعوة محافظ مأرب، اللواء سلطان العرادة لمحاربة الحوثي مؤكداً أنه “لا قول إلا قول الميدان وما خرجنا من بيوتنا إلا لنعود إليها أحرارا”.

وقال محافظ الجوف إن “مأرب جمعت كل اليمنيين وهي اليوم تلبية لدعوة النفير العام في مواجهة المشروع الإيراني والدفاع عن مأرب التي احتضنت حضارة سبأ وستكون منطلقاً لتحرير اليمن وإعادة التاريخ العظيم”.

كما دعا جميع أبناء الجوف ومن يسكنها من الأبطال الأحرار ممن ضحوا ومازالوا في الدفاع عن الجمهورية، وقدموا فلذات أكبادهم رخيصة في مواجهة البربرية الحوثي إلى “النفير، ومواصلة عطائهم للحرية وتضحياتهم لدحر الحوثيين   التي أصبحت لعبة بيد إيران وتحرير كامل تراب الوطن منها”.

وكان محافظ مارب قد دعا الثلاثاء الماضي، شباب اليمن للدفاع عن مستقبلهم وأن ينخرطوا في معسكرات التدريب بالجيش الوطني للالتحاق بزملائهم ورفاقهم في الجبهات، “لمواجهة الحوثي الذي اتي بمبادئ مغايرة لمبادئ الشعب اليمني وقيمه وهويته”.

دعا محافظ محافظة الجوف اللواء أمين العكيمي أبناء المحافظة واليمن بشكل عام إلى النفير ومساندة الجيش الوطني في مواجهة الحوثي المدعوم من ايران، وذلك بعد يومين من دعوة محافظة مارب سلطان العرادة لشباب اليمن للالتحاق بمعسكرات التدريب بالجيش للدفاع عن مستقبلهم.

جاء ذلك خلال ترأسه لقاء موسع ضم قيادات السلطة المحلية وعدداً من وجهاء واعيان قبائل دهم، وفق موقع “سبتمبر نت”.

وشدد العكيمي على ضرورة “التعبئة في صفوف أبناء الجوف استجابة لدعوة محافظ مأرب، اللواء سلطان العرادة لمحاربة الحوثي امؤكداً أنه “لا قول إلا قول الميدان وما خرجنا من بيوتنا إلا لنعود إليها أحرارا”.

وقال محافظ الجوف إن “مأرب جمعت كل اليمنيين وهي اليوم تلبية لدعوة النفير العام في مواجهة المشروع الإيراني والدفاع عن مأرب التي احتضنت حضارة سبأ وستكون منطلقاً لتحرير اليمن وإعادة التاريخ العظيم”.

كما دعا جميع أبناء الجوف ومن يسكنها من الأبطال الأحرار ممن ضحوا ومازالوا في الدفاع عن الجمهورية، وقدموا فلذات أكبادهم رخيصة في مواجهة البربرية الحوثي إلى “النفير، ومواصلة عطائهم للحرية وتضحياتهم لدحر الحوثيين الذي أصبحو لعبة بيد إيران وتحرير كامل تراب الوطن منها”.

وكان محافظ مارب قد دعا الثلاثاء الماضي، شباب اليمن للدفاع عن مستقبلهم وأن ينخرطوا في معسكرات التدريب بالجيش الوطني للالتحاق بزملائهم ورفاقهم في الجبهات، “لمواجهة الحوثيين الذي جائو بمبادئ مغايرة لمبادئ الشعب اليمني وقيمه وهويته”.

جاء ذلك خلال لقاء موسع عقدته السلطة المحلية، للوقوف على آخر التطورات الميدانية والعسكرية في المحافظة وآليات دعم وإسناد الجيش الوطني في مواجهة الحوثي

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.