“الأونروا” ترحب باستئناف الدعم الأميركي للفلسطينيين

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 8 أبريل 2021 - 2:02 مساءً
“الأونروا” ترحب باستئناف الدعم الأميركي للفلسطينيين

متابعات – عين اليمن في

رحب المفوض العام لوكالة إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بإعلان الولايات المتحدة عن المساهمة بـ 150 مليون دولار للوكالة التي تدعم حوالي ستة ملايين لاجئ فلسطيني.

وقالت الأونروا في بيان إن “الولايات المتحدة تستعيد بذلك الدور الذي قامت به على مدى عقود كصديق وداعم للوكالة المعنية بتقديم مساعدات منقذة للحياة ودعم تنموي للاجئين الفلسطينيين بمنطقة الشرق الأوسط”.

وذكرت الوكالة أن استئناف التمويل الأميركي للأونروا “يأتي بعد سنوات شهدت خلالها الوكالة أزمات مالية، فاقمتها جائحة كورونا. وقد استجابت الأونروا لأزمة الصحة العامة، الناجمة عن الجائحة، في ظل أخطر أزمة مالية تواجهها في تاريخها، لتضطر إلى إدارة مواردها من شهر لآخر”.

ومنذ إنشاء الأونروا عام 1949 وحتى عام 2018، كانت الولايات المتحدة الأميركية أكبر ممول للوكالة بما ضمن قدرتها على الوفاء بتنفيذ التفويض الممنوح لها من الجمعية العامة للأمم المتحدة لتقديم المساعدة الإنسانية للاجئين الفلسطينيين.

وأعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن استئناف دعم بلاده لخدمات الأونروا، بما في ذلك تعليم أكثر من 500 ألف طفل وطفلة، بما يوفر الأمل والاستقرار في مناطق العمل الميدانية للأونروا في لبنان والأردن وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال “فيليب لازاريني” المفوض العام للأونروا إن “الوكالة والولايات المتحدة شريكان تاريخيان في العمل معا إلى جانب الدول السخية الأخرى الأعضاء في الأمم المتحدة لضمان ازدهار اللاجئين الفلسطينيين”.

وأكد لازاريني “التزام الأونروا بحماية سلامة وصحة ومستقبل ملايين اللاجئين الذين تخدمهم”.

وأضاف أن “المساهمة الأميركية تأتي في وقت دقيق تواصل فيه الأونروا التكيف مع تحديات كورونا. وشجع الدول الأعضاء الأخرى على المساهمة في دعم الأونروا”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.