أول حفل موسيقي في نيويورك بـ”متفرجين” منذ تفشي الجائحة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 3 أبريل 2021 - 10:57 مساءً
أول حفل موسيقي في نيويورك بـ”متفرجين” منذ تفشي الجائحة

متابعات – عين اليمن الحر

استمتع 150 متفرجا في قاعة احتفالات كبرى في نيويورك بأول حفلة موسيقية في المدينة منذ انطلاق الجائحة قبل أكثر من عام، مع تدابير وقائية تشمل تقديم شهادات تثبت تلقيهم اللقاح المضاد لكورونا أو لفحص سلبي لا يتعدى تاريخ إجرائه ست ساعات.

وكان البعض يأملون في أن تعيد هذه الأمسية، الجمعة، تحريك عجلة الاحتفالات في العاصمة الثقافية الأميركية بعد توقفها منذ مارس 2020.
غير أن مركز “شيد” في غرب مانهاتن حيث أقيمت الحفلة التي أحيتها المغنية الأميركية كيلسي لو، كان من الأماكن النادرة التي حظيت بإذن من حاكم نيويورك لإعادة الفتح اعتبارا من الثاني من أبريل، مع تحديد عدد المتفرجين بثلث القدرة الاستيعابية الاعتيادية على ألا يتعدى 150 شخصا.

ولهذا الموقع الجديد الذي فتح أبوابه سنة 2019، ميزات لا تتمتع بها مسارح أخرى، فهو غير ربحي ويضم نظام تهوية حديثا، كما يمكن تكييف مساحته بالكامل، ما أتاح إعداد برنامج مناسب لفترة الجائحة، وفق تأكيد مديره الفني أليكس بوتس لوكالة فرانس برس.

وعلى غرار أكثرية قاعات الاحتفالات الكبرى في نيويورك، لا تزال مسارح برودواي مغلقة خصوصا لكون نسبة الثلث المحددة للقدرة الاستيعابية القصوى المسموح بها غير مربحة.

لكنّ رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو حرص على الإشادة ببدء إعادة الفتح الذي يتسم برمزية كبيرة في المدينة الكبرى المتشوقة لإعادة فتح أبوابها لملايين السياح المتعطشين للصخب الذي اشتُهرت به قبل الجائحة.

وقال دي بلازيو بعد مشاهدته عرضا أول لمسرحية “بلايندنس” في المدينة إن “الفنون تعود بقوة في نيويورك”، مضيفا “عالم المسرح مهم جدا لمدينتنا وهويتنا كسكان نيويورك. وعلى الصعيد الاقتصادي، هي توفر إيرادات تقرب قيمتها من مئة مليار دولار سنويا، لذا يجب أن تعود لأسباب كثيرة”.

وبانتظار إعادة فتح القاعات العريقة، يمكن لسكان المدينة الترويح قليلا عن النفس عبر مشاهدة عروض كوميدية من نوع “ستاند آب” في بعض الصالات المخصصة لها.

المصدر: أسوشيتد برس

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.