واشنطن تعلن عن تقديم مساعدات إنسانية للاستجابة للأزمة في منطقة الساحل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 20 مارس 2021 - 5:38 صباحًا
واشنطن تعلن عن تقديم مساعدات إنسانية للاستجابة للأزمة في منطقة الساحل

متابعة – رشادالخضر

أعلن وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية، ديفيد هيل، عن تقديم أكثر من 80 مليون دولار من المساعدات الإنسانية للاستجابة للأزمة في منطقة الساحل نيابة عن الشعب الأمريكي. سيستجيب هذا التمويل، الذي تم الإعلان عنه في اجتماع 19 آذار/مارس للتحالف الدولي من أجل الساحل، للأزمة في بوركينا فاسو وتشاد ومالي وموريتانيا والنيجر، حيث يحتاج أكثر من 20 مليون شخص إلى مساعدات عاجلة. ستوفّر المساعدة الإنسانية الأمريكية للسكان الحماية الضرورية والفرص الاقتصادية والمأوى والرعاية الصحية الأساسية والمساعدة الغذائية الطارئة ومياه الشرب الآمنة والصرف الصحي وخدمات النظافة. هذه المساعدة المنقذة للحياة ضرورية لبقاء ما يقرب من ثلاثة ملايين لاجئ ونازح داخليًا على قيد الحياة، كما أنها تساعد المجتمعات المضيفة في جميع أنحاء منطقة الساحل. يشمل التمويل أكثر من 25 مليون دولار من مكتب السكان واللاجئين والهجرة بوزارة الخارجية وأكثر من 55 مليون دولار من مكتب المساعدة الإنسانية التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

الولايات المتحدة هي أكبر مانح منفرد للمساعدات الإنسانية، سواء في منطقة الساحل أو على مستوى العالم، ولكن الاحتياجات الإنسانية العاجلة في منطقة الساحل تتطلب دعم المانحين المستمر والمنسق لمساعدة المحتاجين. تعرب حكومة الولايات المتحدة عن تقديرها للمساهمات التي قدمها المانحون حتى الآن وتدعو الجهات المانحة التي لم تتقدم بعد لدعم الاستجابة الإنسانية في منطقة الساحل أن تقوم بذلك بشكل عاجل.

المصدر – وزارة الخارجية الاميركية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.