فرنسا ترحب بالاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وواشنطن على خلفية النزاع بين “إيرباص” و”بوينغ”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 6 مارس 2021 - 6:34 صباحًا
فرنسا ترحب بالاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وواشنطن على خلفية النزاع بين “إيرباص” و”بوينغ”

متابعة – د / رلى حسون

رحبت فرنسا بالاتفاق بين الاتحاد الأوروبي والولايات بخصوص تعليق الرسوم الجمركية المفروضة لمدة أربعة أشهر في نزاع بشأن دعم صناعة الطائرات.

وقال وزير المالية برونو لو مير: “نحن أخيرا ننهي الحرب التجارية بين الولايات المتحدة وأوروبا والتي لا تؤدي إلا إلى الخسارة.. أنا سعيد بزارعيي الكروم الفرنسيين.. يجب أن نواصل السير على طريق التعاون من أجل التوصل إلى اتفاق نهائي”.

إلى ذلك اتفقت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين والرئيس الأمريكي جو بايدن حول آفاق الشراكة على بدء حل النزاع في المنافسة بين عملاقتي الطيران إيرباص وبوينغ.

وقالت فون دير لاين في بيان بعد محادثة مع الرئيس الأمريكي “لقد اتفقت مع الرئيس بايدن على تعليق كل رسومنا المفروضة في إطار الخلافات بين إيرباص وبوينغ، على منتجات صناعة الطيران وكذلك تلك غير المتعلقة بهذه الصناعة، لفترة أولية من أربعة أشهر”.

وكانت واشنطن قد علّقت الرسوم الجمركية المفروضة على المنتجات البريطانية في إطار النزاع القضائي بين “بوينغ” و”إيرباص” بعد أن تمكنت الحكومة البريطانية من انتزاع اتفاق من الإدارة الأمريكية الجديدة ينص على تعليق رسوم جمركية كان قد فرضها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب على منتجات بريطانية على غرار الويسكي الإسكتلندي، وذلك في إطار نزاع قضائي مزمن بين شركتي الطيران “إيرباص” و”بوينغ”.

وينص الاتفاق على تعليق الولايات المتحدة لمدة أربعة أشهر كافة الرسوم الجمركية المفروضة على الاستيراد المباشر لمنتجات بريطانية، في إطار نزاع مستمر منذ 16 عاما أمام منظمة التجارة الدولية، هو الأطول أمدا.

وجاء في بيان مشترك أصدرته واشنطن أن الاتفاق يرمي إلى “إيجاد حل متوازن للخلافات” و”البدء بالتصدي الجدي للتحديات التي يطرحها دخول جهات جديدة قادمة من دول لا تعتمد اقتصاد السوق، على غرار الصين، سوق الطيران المدني، لقد التزمنا بالتركيز على حل نزاعات الطائرات لدينا من خلال عمل مندوبي المبيعات لدينا. هذه أخبار رائعة للشركات والصناعات على جانبي المحيط الأطلسي وإشارة إيجابية للغاية لتعاوننا الاقتصادي في السنوات القادمة”.

وتستهدف الرسوم الجمركية التي تم الإعلان عنها في نهاية عام 2020، سلعا أوروبية بواقع 25 في المائة على بعض أنواع النبيذ والكونياك و15 في المائة على قطع تصنيع الطائرات.

وتتواجه الشركة الأوروبية المصنعة للطائرات ومنافستها الأمريكية، ومن خلالهما بروكسل وواشنطن، منذ أكتوبر 2004 أمام منظمة التجارة العالمية التي تبتّ بقضايا التجارة العالمية، بشأن مساعدات حكومية تُقدّم للمجموعتين وتُعتبر غير قانونية من الجانبين.

في 2019، تم السماح للولايات المتحدة بفرض رسوم على سلع وخدمات أوروبية تبلغ قيمتها حوالى 7.7 مليارات دولار تستورد سنويا وهي أكبر عقوبة تسمح بها منظمة التجارية العالمية.

وفي قرار مماثل بعد عام، سمحت المنظمة للاتحاد الأوروبي بفرض رسوم على السلع المستوردة من الولايات المتحدة. ومنذ ذلك الحين، فرض الاتحاد الأوروبي رسوما جمركية على صادرات الولايات المتحدة بلغت 4 مليارات دولار.

المصدر : وكالات

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.