ظريف يدعو بغداد للكشف عن منفذي الهجمات على المصالح الغربية في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 27 فبراير 2021 - 8:36 مساءً
ظريف يدعو بغداد للكشف عن منفذي الهجمات على المصالح الغربية في العراق

قال  وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الهدف من الهجمات ضد مصالح غربية في العراق، “قد يكون الإساءة للعلاقات بين طهران وبغداد”.

ودعا ظريف خلال استقباله نظيره العراقي فؤاد حسين السبت، الحكومة العراقية إلى كشف منفذي الهجمات الأخيرة على مصالح غربية.

ووصل حسين اليوم إلى طهران، في زيارة تأتي بعد أقل من 48 ساعة على قصف أميركي في شرق سوريا، استهدف بنى تحتية لفصائل عراقية مدعومة من إيران.

وجاء القصف بعد سلسلة استهدافات صاروخية في العراق لمصالح غربية منها السفارة الأميركية، حملت الولايات المتحدة إيران والفصائل القريبة منها، المسؤولية عنها.

وعقد ظريف اجتماعا مع حسين، اعتبر خلاله أن الهجمات الأخيرة “مشبوهة، ويمكن أن يكون قد خطط لها بهدف الإخلال بالعلاقات الإيرانية العراقية وضرب أمن واستقرار هذا البلد”، وفق ما أفادت الخارجية الإيرانية في بيان.

وأكد “ضرورة قيام الحكومة العراقية بالعثور على مسببي هذه الحوادث”.

وكرر ظريف إدانة إيران للقصف الذي نفذه الطيران الأميركي على أهداف لفصائل عراقية في شرق سوريا.

ورأى الرئيس الأميركي جو بايدن، الجمعة، أن هذا القصف هو بمثابة “رسالة” إلى إيران والمجموعات القريبة منها.

وتأتي الضربات في ظل تجاذب بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي الإيراني وإعادة إحياء الاتفاق الذي انسحبت منه واشنطن أحاديا عام 2018 خلال ولاية الرئيس السابق دونالد ترامب.

كما التقى حسين، السبت، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني.

وهي الزيارة الثانية التي يجريها وزير الخارجية العراقي إلى طهران في الشهر الحالي.

وغالبا ما يجد العراق نفسه نقطة تجاذب بين العدوين اللدودين إيران والولايات المتحدة، إذ تحظى جارته بنفوذ سياسي وعسكري واسع فيه، ويحتاج إليها في مجالات أبرزها التجارة والطاقة، بينما يمثل للثانية مجموعة من المصالح السياسية والعسكرية.

المصدر :فرانس برس + الحرة

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.