يقولاحد اللاجئين اليمنيين.

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 20 فبراير 2021 - 8:57 مساءً
يقولاحد اللاجئين اليمنيين.

ألمانيا متابعة – د / رلى حسون

حين وصلت إلى المانيا عام 2015 قامت الحكومة الألمانية
بدفع إيجار البيت والكهرباء والماء لمدة سنة.
بعدها يجب أن اتكفل أنا بالفواتير.
في أحد الأشهر تأخرت عن دفع فاتورة الكهرباء البالغة حوالي 200 €.. فقامت الشركة بقطع الكهرباء عن البيت..
انا أخذت الأمور ببساطة لأننا متعودين ببلدنا على قطع الكهرباء.. رحت اشتريت شموع للبيت.. وجلسنا أنا وأطفالي أحكي لهم قصص مأساتنا في بلدنا الام..
بعد ساعات تجمع جيراني الألمان !!!.. وسألوني لماذا لا توجد عندكم كهرباء؟؟!
جاوبت الأسبوع القادم ساستلم الراتب من العمل وادفع الفاتورة.. قالوا وهل تبقى هذا الأسبوع مع أطفالك بدون كهرباء ؟؟!
أجبت نعم أين المشكلة.. أهلي في بلدي الام بعيشون الان بلا كهرباء (مسألة جداً طبيعية)

فذهب جيراني واشتروا مولد صغير لنا.. ثم اتصلوا بقنوات فضائية جاءت لمقابلتي وأصبحت قضية رأي عام عائلة بدون كهرباء!!!

الشركة اعتذرت مني وأعطتني سنة كاملة كهرباء مجاناً مع هدية ألف € كاش.. فاخبرتهم أن هناك لحم ودجاج بالثلاجة قد فسد ورميته بالزبالة بسبب عدم وجود الكهرباء فاعطوني بطاقة للتسوق 1500€.. وقالولي (بما معناه) بس اكفينا شرك لأنه انفضحنا أمام الشعب وسمعة الشركة أصبحت سيئة.

في بلدي شعب بأكمله (أطفال وكبار سن) لا توجد عنده كهرباء.. مستشفيات بدون كهرباء.. ويخرج الوزير بكل وقاحة يضحك على الشعب ويقول سنبدا بتشغيل المحطة الفلانية س س.. ولا يوجد من يحاسبه أو يلقيه بالسجن!.

*ملاحظة.. القصة في هذا المنشور حقيقية وليست من نسج الخيال ومثلها الكثير. منقول.*
*ودمتم بخير ☘️*

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.