هل بداء الحوثيين بتصفية الأسرى.. وفاة أحد أسرى الحكومة المشمولين في صفقة التبادل سجونهم بصنعاء

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 2 أكتوبر 2020 - 2:42 صباحًا
هل بداء الحوثيين بتصفية الأسرى.. وفاة أحد أسرى الحكومة المشمولين في صفقة التبادل سجونهم بصنعاء

صنعاء – عبدالله ذرحان

توفي أسير في سجون الحوثيين بعد أيام من إعلان اتفاق تبادل الأسرى والمختطفين بين الحكومة والحوثيين والذي جرى إثر مفاوضات برعاية أممية في مدينة “مونترو” السويسرية، حيث كان اسم الأسير مدرجاً ضمن الصفقة.

وقال المحامي والحقوقي اليمني عبد الرحمن برمان: “اليوم جماعة الحوثي أبلغت أسرة الأسير المختطف المقدم عادل محمد كعوات بوفاته في أحد سجونها”.

وأضاف في تغريدة نشرها على حسابة بموقع تويتر ان اسرة “كعوات” “كانت تستعد لاستقباله ضمن الأسرى المزمع الافراج عنهم يوم 15 أكتوبر” الجاري، ضمن صفقة التبادل المعلنة الاحد الماضي.

وتم أسر المقدم “كعوات” في إحدى جبهات القتال بمديرية “اليتمة” بمحافظة الجوف، وكان قائداً لكتيبة في لواء الحسم في قوات الجيش الوطني وأصيب في ذات الجبهة.

ويعد هذا ثاني أسير يعلن عن وفاته خلال يومين، إذ سلمت ميليشيا الحوثي أمس الأربعاء، جثة الأسير محمد الصباري لأسرته جثة هامدة، بعد أن كان أسيراً في سجونها منذ مارس 2019، ومات تحت التعذيب.

وأسرت جماعة الحوثيين محمد الصباري من جبل البياض بمديرية نهم شرق صنعاء وفقا لمصدر مقرب من أسرته.

إلى ذلك، قال وكيل وزارة حقوق الإنسان وعضو وفد الحكومة الشرعية في مفاوضات ملف الأسرى في سويسرا، ماجد فضائل، أمس الأربعاء، إن الحوثيين قتلو 200 مختطف وأسير في سجونهم الخاصة .

وأضاف “فضائل” في تغريدة على حسابه في “تويتر”، “قدمنا لمكتب المبعوث في جولة مشاورات مونترو بسويسرا كشف تفصيلي لعدد ١٥٨ ضحية تم التحقق من قتلهم تحت التعذيب حتى نهاية ٢٠١٩م وتبقى الكثير، مؤكداً أنه “يجب على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الضغط والقيام بواجبه لمنع هذه الانتهاكات الجسيمة بحق المختطفين”.

وتتهم الحكومة اليمنية الحوثيين باختطاف الآلاف من المدنيين وإخفاء معظمهم، ومبادلتهم بأسرى من مسلحي الحوثي تم أسرهم في جبهات القتال.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.