الكوميديا كمتعة وحاجة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يوليو 2020 - 6:23 مساءً
الكوميديا كمتعة وحاجة

كتب |ماهر المتوكل

.

الفنانة شويكار

في بداية القرن العشرين دخل العالم في اتون حروب نفوذ وحروب وجود وحروب علي الثروة وحروب حضارات وفرض ثقافات حد التطرف سواء في المنطة العربية وفي أوروبا ولعب الاستعمار دورٱ في إدخال مصر وليبيا والجزائر وبعض الدول الافريقيه في معارك ودمار كونها تحت الوصايه الفرنسية أو الايطاليه أو البريطانية وعاشت بلادنا كغيرها في صراعات وحروب فرضت عليها وبعيدٱ عن هذي الاطلالة كونها ليست غايتنا وما سعينا لتدوينها ومع ظهور شارلي شابلن كأول حاله اوبدايه انجذب لما كان يقدمه من فن البانتومايم اوباما يعرف بفن الحركه الصامته وصحيح بأن عالم السينما لم يكن متطورٱ ليقدم شارلي شابلن صوت وصوره فلعب عدم تطورفن السينما وقتها دورٱ مهمٱ في كسر افتقاد علم الترجمه والدبلجه المعروفة بادخال صوت فوق صوت اوصوت مترجم لكلام الممثل وهذا الأمر ادي لحصول شابلن علي شهره واسعه وكسر أدائه كل حواجز اللغه ونسف كل حروب الحضارات والانتماء للوطن الذي اصبح امرٱ ثانويٱ امام ماكان يقدمه من هموم ومعاناه يتشارك فيها عامه الشعوب إلا فيما ندر .

الفنان اسماعيل ياسين

ومع تطور علم السينما وقتها كمحاولات للتطور الذي تم تجاوز حاجز الصمت وليس حاجز الصوت فكانت الكوميديا سواء السوداء او الكوميديا التي بدأت مع بدايات السينماء في مصر كونها كانت ولازالت هوليوود الشرق فهاجر اليها الشقيقان فريد الاطرش واسمهان والنابلسي عبدالسلام ولحق بهم فائزه ونجوم كثر من لبنان وسوريا وقله من المغرب وتونس كما هو الحال في الوقت الراهن مع حميد الشاعري من ليبيا وورده الجزائريه ولطيفه التونسيه وصابر الرباعي واصاله والقائمة تطول والكوميديا عندضهورها في بداية القرن الماضي كانت حاجه وضروره وتجاوزت للكوميديا ازمتها بضهور مسرح بديعه مصابلي اللبنانية التي استقرت في مصر ما بعد الثلاثينات واستقطبت تجيب الريحاني الذي استقل لاحقٱ كما هوالحال لاسماعيل ياسين وتحيه كاريوكا وفي حقبة اوفي اربعينات القرن الماضي شهدت مصر ظهور اسماعيل ياسين والخضري وامين الهنيدي وماريا منيب وزينات صدقي والكسار الذي قيل بانه سوداني الأصل .

دريد لحام

وعمومٱ كانت كوميديا ما عرف بكوميديا النص وبعدها كوميدي الموقف والحركه المصاحبه والتي وجدت بميلاد كظهور كلٱمن فؤاد المهندس وعبدالمنعم مدبولي وعبدالمنعم ابراهيم وابوبكر عزت الذي قدم افلام ومسرح وبرزا ككوميديان ومن بعدهما ميلاد الزعيم عادل امام الذي رشحه لاول دور كوميدي عبدالمنعم مدبولي الذي كان ممثلٱومخرجٱ فقدم عادل امام في مسرحية انا وهو وهي والذي لعب بطولتها فؤاد المهندس وزوجته شويكار والذي تقدم لها فؤاد المهندس في وقت عرض احدى المسرحيات وقيل طلبها على المسرح في مسرحية سيدتي الجميله وقيل بمسرحية انا وهو وهي وطبعٱ تطورت السينما فنيٱ وتقنيٱوحركيٱوشهدت الحركه المسرحيه ظهور اجيال ورموز كمصطفي حسن وزوجته ميمي جمال الذي يعتبر من جيل الخمسينات ولكنه ظل مغمورٱ لفترة كما هو الحال لكلٱمن حسن حسني وحسن عابدين وهاله فاخر وتعددت الوجوه في الشكل والاداء ببروز وجوه كمحمد سعد الشهير باللمبي وأحمد حلمي واحمد مكي وكريم عبدالعزيز وشقيقته ياسمين عبدالعزيز ومحمد هندي الذي ظهر في صعيدي في الجامعه الامريكيه

عادل امام

والكوميديا يعتبرها النقاد الذين اختلفو في وجهات النظر فالبعض مع كوميدي التي تعالج قضايا ويرفضوا الاسفاف لافلام السبكي وغيرها التي تقدم قضايا سطحيه وضحك لأجل الضحك كون عامة الناس بحاجه للابتسامه وسط ما يعانيه المواطن العربي من هموم وحروب والبعض ينتصر لمسرح الماغوط ودريد لحام ويرئ اخرون بأن مسرح عادل امام وكوميديا الممثل السوري ياسر العظمه والذي ظل مغمورٱ لفتره حتي قدم مسلسلات مراياء اي ما يقدمانه عادل امام والعظمه هو الافضل جذبٱ بعكس مسرح دريد لحام رغم قلة مسرحياته والكوميديا كانت وستظل قضيه خلافيه كغيرها فما يعجب هذا ليس بالضروره ان يثير اهتمام ذاك ونفس الامر في الانحياز لبعض النجوم وما يقدمانه في حين لا يعتبرهم غيرهم من الناس متميزون كغيرهم من النجوم بعيدٱ عنا واعتبارعادل امام كحاله نسفت المنطق لتربعه عرش النجوميه بعيدٱ عما قدمه موخرٱ وصحته التي لم تعد تساعده كما كان من قبل متمنين له طول العمر.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة عين اليمن الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.